كل ما يخص لعبة GTA sa
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
هذا المنتدى بدعم من شركة hostb4 و شركة كايروهوست

شاطر | 
 

 السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
QeBa@Tarek



المساهمات : 8
تاريخ التسجيل : 21/09/2015

مُساهمةموضوع: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته    الثلاثاء سبتمبر 29, 2015 7:09 pm


العبد واقع في الذنب لا محالة إلا من رحم الله
والذنوب تختلف فمنها ما يتجدد ويتكرر ويستمر
ومنها ما يعمله غيرك ويكتب في صحيفتك لأنك كنت سببه أو دللت عليه.

ومع اتتشار وسائل التواصل الاجتماعي ومع رغبة البعض في إدخال السرور
على غيره بنكت أو مزاح يحتوي على معاص عديدة أردت أن أنبه إخواني وأخواتي
على بعض ما يتجنب المسلم نشره ويجعل ذلك قاعدة عنده يسير عليها
فلا يقم بتحويل رسالة واتس أو نشر تغريدة أو عمل إعادة لها إذا كانت مما يلي :

لا تنشر المقاطع المخالفة للعقيدة الصحيحة.
لا تنشر المقاطع التي تحتوي على صور نساء أو موسيقى.
لا تنشر المقاطع التي فيها استهزاء بالدين ولو على سبيل المزاح.
لا تنشر المقاطع التي فيها انتقاص لأهل بلد أو قبيلة أو شخص.
لا تنشر المقاطع التي تدعو للفاحشة أو للمخدرات أو للتدخين أو للتفحيط أو ما شابه ذلك.
لا تنشر المقاطع التي تمجد الفرق الضالة وأهل الأهواء.
لا تنشر المقاطع التي فيها خصوصية لأشخاص لا يحبون أن يطلع أحد على خصوصياتهم.
لا تنشر المقاطع التي فيها إحياء للعصبيات القبيلة أو النعرات الجاهلية.
لا تنشر المقاطع التي فيها سحر أو شعوذة أو ذكر لأهلها برفع الشأن.
لا تنشر المقاطع التي فيها تخويف للناس أو ترويع أو سبب لإدخال الهم على قلوبهم.
لا تنشر مقاطع لمعالج أو نحوه ما لم يكن عندك يقين عن وضعه وسلامة طريقته دينيا ودنيويا

وليس هذا حصر وإنما هو تذكير بأهم ما ورد في ذهني عند كتاباتي للمقال
لكن القاعدة العامة في ذلك: (لا تنشر أي شيء يكون سبب في تحميلك ذنب).

ولعل خشيتك من ربك وعدم نشرك لأي مما ذكرنا من أعظم الخبايا بينك وبين ربك
تأتيك الرسالة فلا يمنعك من نشرها إلا خوفك من الله وحده.
وفي ذلك رحمة بمن أرسل عليك الرسالة لأنك أغلقت ملف سيئاته عندك ولم تزد فيه بإرساله لآخرين.
فكن كالنحلة لا تأكل إلا طيبا ولا تخرج إلا طيبا وإذا وقعت على شيء لم تخدشه ولم تكسره.
اللهم إنا نسألك خشيتك في السر والعلن
وكلمة الحق في الغضب والرضا والقصد في الفقر والغنى.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عالم MTA :: الركن العام :: القسم الاسلامي-
انتقل الى: